"أطعمة تساعد وأخرى تضر".. كيف تتعامل مع سرطان البروستاتا؟

shevawy

يرغب العديد من الرجال في معرفة ما إذا كانت أي أطعمة ، أو نظام غذائي معين، يمكن أن يساعد أو حتى يعالج سرطان البروستاتا. ربما تكون قد سمعت عن بعض الأطعمة أو المكملات الغذائية التي قد تساعد في إبطاء نمو سرطان البروستاتا أو تقليل خطر عودته بعد العلاج، هناك بعض الأدلة على أن تناول الكثير من الأطعمة قد يكون ضارًا للرجال المصابين بسرطان البروستاتا.

أطعمة يجب ألا تناولها؟

1- أغذية الألبان والكالسيوم.. تشير بعض الدراسات إلى أن تناول الكثير من الكالسيوم قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا وانتشاره. 

2- لحم.. تشير بعض الأبحاث إلى أن الإفراط في تناول الطعام قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا العدواني والمتقدم. اقترحت بعض الدراسات أيضًا أن اتباع نظام غذائي منخفض في اللحوم ولكنه غني بالفواكه والخضروات قد يساعد في إبطاء نمو سرطان البروستاتا.

3- سمين.. تحتاج إلى تناول بعض الدهون حتى يعمل جسمك بشكل صحيح. لكن تناول الكثير من الدهون يمكن أن يزيد وزنك، مما يزيد من خطر إصابتك بسرطان البروستاتا العدواني أو المتقدم . هناك أنواع مختلفة من الدهون. قد يساعد استبدال الدهون الحيوانية بالزيوت النباتية الرجال المصابين بسرطان البروستاتا على العيش لفترة أطول. هناك أيضًا بعض الأبحاث التي تشير إلى أن تناول الكثير من الدهون المشبعة قد يكون مرتبطًا بزيادة خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بعد الجراحة، والإصابة بسرطان البروستاتا المتقدم.

أطعمة تساعد في علاج سرطان البروستاتا؟

1- فول الصويا والبقول الأخرى.. تنتمي حبوب الصويا إلى مجموعة من النباتات تسمى البقول أو البقوليات. توجد أيضًا بعض المواد الكيميائية الموجودة في فول الصويا في البقول الأخرى، مثل الفاصوليا والحمص والعدس. إنها مصدر جيد للبروتين والعناصر الغذائية الأخرى المهمة للصحة العامة. يمكن احتساب ثلاث ملاعق كبيرة ممتلئة من البقول المطبوخة كواحدة من حصتك اليومية من الخضار.

2- شاي أخضر.. تشير بعض الدراسات إلى أن المواد الكيميائية الموجودة في الشاي الأخضر قد تحمي من نمو سرطان البروستاتا وسرطان البروستاتا المتقدم .

3- الطماطم والليكوبين.. تحتوي الطماطم على مادة كيميائية نباتية تسمى الليكوبين. اقترحت بعض الدراسات أن تناول الطماطم يمكن أن يساعد في الحماية من نمو سرطان البروستاتا وسرطان البروستاتا العدواني. لكن الخبراء نظروا مؤخرًا في جميع الدراسات حول اللايكوبين ووجدوا أدلة محدودة فقط على أي فائدة للرجال المصابين بسرطان البروستاتا. لذلك لا نعرف ما إذا كان ذلك مفيدًا.

 مصدر.. هنا وهنا

shevawy operanews-external@opera.com