بهذا التوقيت.. إغلاق محطة السادات السبت المقبل بسبب "المومياوات".. وحقيقة تعديل مواعيد القطارات

Shrouk_Mousa

وسط ما يستعد العالم أجمع لحدث عالمي فريد من نوعه حيث يمر موكب المومياوات الملكية بقلب القاهرة.

حيث ئتشارك الدولة بالكامل في احتفال موكب المومياوات الملكية مع شركات القطاع الخاص والمتطوعين، من أجل اظهار البلاد بشكل حضاري، وأن ذلك هو الهدف المقصود من الفاعلية كلها.

أعلنت الإذاعة الداخلية بشركة مترو الأنفاق، عن عدم وقف أى قطارات بمحطة السادات، يوم السبت المقبل، الموافق 3 أبريل الجاري، من الساعة 12 ضهرا وحتى 9 مساءً، وذلك بسبب موكب نقل المومياوات.

أنه سيتم إغلاق محطة مترو مترو السادات فقط لمدة 9 ساعات، بالتزامن مع موعد موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية.

وأعلنت إدارة مترو الأنفاق، أن حركة مسير القطارات بجميع المحطات ستكون منتظمة، باستثناء محطة السادات، موضحة أنه سيتم تقليل زمن التقاطر بين القطارات لمواجهة زحام الركاب على أرصفة المحطات وداخل عربات القطارات.

إن تبين أنه لا يوجد أي تعديلات على مواعيد قيام الرحلات القطارات بالخطوط الثلاثة للمترو يوم السبت المقبل الموافق 3 أبريل الجاري، تزامناً مع موكب نقل المومياوات، مشيرًا إلى أنه سيتم إغلاق محطة السادات يوم السبت في الوقت المحدد سلفًا، أي أن القطارات لم تقف في محطة السادات فقط.

وقال أحمد عبدالهادي، المتحدث الرسمي باسم شركة مترو الأنفاق، إن الشركة تنفذ يومياً إجراءات الحد من انتشار الفيروس، من خلال تعقيم المحطات كل ساعتين، وتعقيم القطارات قبل وبعد ساعات التشغيل، وتطهير مكاتب الإداريين وصرافين التذاكر، وإلزام جميع العاملين المتعاملين مع الجمهور بارتداء الكمامات والقفازات الطبية.

وتابع: «لن يسمح لأي راكب بإستقلال القطارات دون ارتداء الكمامات الطبية»، مؤكداً أن الهدف من تنفيذ تلك الإجراءات محاصرة كورونا وعدم انتشاره، والحفاظ على سلامة الركاب.

مدة الفاعلية

الفاعلية تستمر لمدة ساعة ونصف وأن المكان الوحيد الذي يمكن للمواطنين مشاهدة الفاعلية منه هو شاشات التلفزيون، وتشمل الموكب وحفلة في مسرح واستعراض فني من مواقع أثرية مختلفة من متحفي التحرير والحضارة.

وستبث فيديوهات لفنانين يتحدثوا من مواقع أثرية مختلفة من جميع أنحاء الجمهورية، بهدف التروج لها، ومشاهد من الأقصر والمتحف الكبير والأهرام وغيرها من الأماكن.

اهتمام عالمي

يحظى الحدث باهتمام عالمي فريد؛ إذ ستتابعه 60 دولة حول العالم بأكثر من 400 كاميرا ومراسل صحفي، وهناك 100 طلب آخر للتصوير والتغطية، وأن العالم كله سيشاهد متحف الحضارة وسيروا مقتنياته، مشيرا إلى أن الترويج للمتحف وإظهار جمال القاهرة هو الهدف من الفاعلية، والتأكيد على احترام الشعب المصري للآثار.

وأوضح الدكتور خالد العناني أن هذه الفاعلية كان يمكن إطلاقها منذ عام، ولكنهم انتظروا حتى إتمام تطوير ميدان التحرير وبحيرة عين الصيرة ومتحف التحرير، وأنه عند التصوير بـ39 كاميرا ستظهر الصورة كامل.

المصادر: هنا و هنا و هنا و هنا

Shrouk_Mousa operanews-external@opera.com