«وجهة نظر» | اطمئنوا يا زملكاوية .. 10 صفقات مدوية مرشحة لإنقاذ الزمالك

أميرحسين

«الصدمة» أمر صعب بالتأكيد على أي حد لأنها لا تحمل إلا أخبارسيئة تجعل الإنسان لا يعرف إلى أين يتجه ولكن قد تكون بداية التفكير الصحيح من أجل عودة الأمور إلى الطريق السليم من أجل مستقبل أفضل .

أيضا في كرة القدم هناك صدمات تأتي بنتيجة جيدة على من يتعرض لها رغم أنها تسبب حزن شديد وقتها ولكن الأفضل في رأيي أن تأتي مبكرًا خير من أن تظل في الطريق الخاطئ طويلا.

الصدمة التي تعرض لها جماهير الزمالك التي يعدوا بالملايين في جميع أنحاء العالم بعد خسارة الديربي أمام الأهلي جأءت في وقتها من وجهة نظري حيث أنها كشفت الوجه الحقيقي للعديد من اللاعبين الذي لا يستحقوا ارتداء القميص الأبيض في الموسم المقبل.

بالتأكيد هذا الأمر سيجعل الميركاتو الصيفي المقبل أشبه بالثورة أو بالأحرى حركة تصحيح للعديد من الأمور بشأن مستقبل الكثير من لاعبي الزمالك ولعل في مقدمتهم الدولي التونسي فرجاني ساسي.

 الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني للزمالك هو من سيقود هذه الثورة بالإطاحة بالعديد من اللاعبين وسيكون بمساعدة إدارة القلعة البيضاء الحالية برئاسة اللواء عماد عبد العزيز والتعاقد مع لاعبين سوبر على قدر طموحات عشاق الفارس الأبيض.

أعتقد أن رقم واحد في التعاقدات القادمة ستكون نبيل عماد دونجا لاعب وسط فريق بيراميدز خاصة في ظل الغموض التي يحيط بمستقبل فرجاني ساسي ومبالغته في طلباته من أجل التجديد وهو ما يرجح كفة الأول في تواجده بتيشرت الزمالك بالإضافة أيضا إلى محمد مجلي لاعب وسط المقاولون العرب .

 المفاجأة بالنسبة لي وللعديد من عشاق الزمالك هو طرح اسم الأوروجوياني جاستون سيرينو جناح فريق صن داونز التي يريد الأهلي أيضا الحصول على خدمات وكان قريبا منه في الميركاتو الأخير.

 أيضا خط الدفاع صداع في رأس باتريس كارتيرون في ظل الرحيل المحتمل للمدافع الدولي محمود علاء بسبب هبوط مستواه الفني خلال المباريات الأخيرة مع الزمالك بالإضافة إلى انشغاله بالعروض التي جعلته لا يكون تركيزه مكتمل كمل كان في الماضي ورحيل أيضا محمد عبد السلام في ظل ابتعاده عن التشكيلة الأساسية.

 أرى أن أفضل الأسماء ستكون عودة أحمد أيمن منصور إلى بيته الزمالك بالإضافة إلى عبد الله بكري أيضا والغريب أن الثنائي يلعبان في بيراميدز منذ عدة سنوات ويمتلكان إمكانيات فنية كبيرة.

خط الهجوم سيكون من من ضمن التي ستشهده التغييرات في ظل عدم قناعة كارتيرون بمستوى مروان حمدي والثنائي الأفضل التي يجب أن يكون الاختيار بينهما هما التوجولي لابا كودجا مهاجم العين والكونغولي جاكسون موليكا لاعب موسكرون البلجيكي ومازيمبي السابق .

ختاما ملف المعارين سيكون خيار جيد لكارتيرون ولعل الأسماء الثلاثة محمد أوناجم المعار إلى الوداد ورزاق سيسه الذي يتواجد مع الاتحاد السكندري ومصطفى فتحي مع سموحة هما الأقرب للعودة من جديد .

المصدر من هنا..

أميرحسين operanews-external@opera.com