"جمعوا 10 ملايين من الضحايا".. الأمن يلقي القبض على شاب ويطارد شريكته

مصر.النهاردة


تابعنا خلال الفترة الماضية القبض على حالات متعددة لأشخاص انتهزوا حسن نوايا المواطنين، واستولوا على ملايين الجنيهات بزعم استثمارها، ثم هربوا بالأموال بعد أن توقفوا عن دفع الأرباح للمواطنين، وهو ما عرف خلال الآونة الماضية باسم "المستريح" و"المستريحة".

وكان ذلك اللفظ يطلق على كل من يقوم بالاستيلاء على أموال المواطنين بزعم توظيفها أو استثمارها في أنشطة اقتصادية مقابل دفع أرباح شهرية، ثم العودة في الاتفاق والتوقف عن دفع الأموال المستحقة للمواطنين، حيث تتحرك قوات الأمن فور تلقى شكاوى أوبلاغات رسمية.


القبض على شاب استولى على 10 ملايين

واليوم ألقت قوات الأمن القبض على شاب استولى بمعاونة سيدة "هاربة" على إجمالي مبالغ وصلت إلى 10 ملايين جنيه من المواطنين في محافظة سوهاج بصعيد مصر، بعدما أوهموا الضحايا بأنهم سوف يقومون باستثمارها في بعض المجالات الاقتصادية التي تدر عليهم دخلا كبيرا.

وتلقت قوات الأمن عدة بلاغات من مواطنين في سوهاج تتهم شابا وسيدة بالنصب عليهم والاستيلاء على مبالغ تصل إلى 10 ملايين جنيه منهم، بزعم توظيفها مقابل منحهم أرباح شهرية، وهو ما توقف المتهميان عن دفعه خلال الفترة الماضية، فضلا عن هرب شريكة المتهم، ما دفع المواطنين للتقدم ببلاغات للأمن.


المتهم يعترف بجريمته

واعترف المتهم فور إلقاء قوات الأمن القبض عليه بتفاصيل جريمته، مقرا بقيامه بالنصب على المواطنين بالتعاون مع شريكته من خلال إيهام المواطنين بتوظيف أموالهم في تجارة المنظفات ومعدات النقل الثقيل، مقابل إعطائهم أرباحا شهرية، وهو ما لم يحدث فيما بعد من جانب المتهمين.

كانت قوات الأمن قد ألقت القبض على المتهم بعد تقنين الإجراءات، حيث جرى استهدافه في أحد الأماكن التي يتردد عليها، وجرى ضبطه في محافظة الجيزة، فيما تكثف أجهزة الأمن من جهودها لضبط شريكته الهاربة، والتي كشف المبلغون عن أنها تقيم في محافظة أسيوط.


-----------------

المصدر: هنا

مصر.النهاردة operanews-external@opera.com