" أتريد الرزق الواسع والبركة في حياتك " 4 أسباب لذلك تعلنها دار الافتاء ... تعرف عليهم

Ahmedahmed46

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد :

كل نفس بطبيعتها تحب الخير، وتعمل على الأسباب التي تؤدي إلى سعة الرزق والبركة في العمر والأجر، والرسول "صلى الله عليه وسلم" يخاطب بهذا الحديث هذه النفوس، فيرشدها إلى طريق السعة في الرزق وكثرته، وإلى طريق التوفيق في العمل، فيهدي العبد إلى العمل الكثير .

وكذلك نسمع كلمة البركة كثيرا ولكن لا نجدها فى حياتنا، فلا يوجد بركة فى الرزق أو فى الوقت، وذلك لبعدنا عن أسباب جلب البركة لطغيان متاعب الحياة المادية على الناس، لذلك نقدم إليك 4 مفاتيح لجلب البركة وزيادة الرزق والعطاء من القرآن والسنة أجابت عنها دار الافتاء المصريه وهي كالتالي :

هناك أشياء وصفها لنا الله عز وجل، وبيَّنها الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم، في توسعة الرزق، وذلك بعد الأخذ بالأسباب والسعي في الأرض؛ منها:

- كثرة الدعاء، فعَنْ عَلِيٍّ رضي الله عنه أَنَّ مُكَاتَبًا جَاءَهُ، فَقَالَ: إِنِّي قَدْ عَجَزْتُ عَنْ مُكَاتَبَتِي فَأَعِنِّي، قَالَ: أَلَا أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ عَلَّمَنِيهِنَّ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآله وسَلَّمَ لَوْ كَانَ عَلَيْكَ مِثْلُ جَبَلِ صِيرٍ دَيْنًا أَدَّاهُ اللهُ عَنْكَ؟ قَالَ: «قُلْ: اللَّهُمَّ اكْفِنِي بِحَلَالِكَ عَنْ حَرَامِكَ، وَأَغْنِنِي بِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِوَاكَ» أخرجه الترمذي في "سننه".

- صلة الرحم فقد أخبرنا نبينا صلى الله عليه وسلم أن صلة الرحم وحسن الخلق وحسن الجوار تزيد فى الرزق وتطيل العمر فعَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآله وسَلَّمَ يَقُولُ: «مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ لَهُ فِي رِزْقِهِ، أَوْ يُنْسَأَ لَهُ فِي أَثَرِهِ، فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ» أخرجه البخاري في "صحيحه".

- تقوى الله والخوف منه، قال الله تعالى: ﴿وَمَنْ يَتَّقِ اللهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا • وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا﴾ [الطلاق: 2-3].

- كثرة الاستغفار فهو بحد ذاته مصدرا للرزق كما قال نبينا صلى الله عليه وسلم: "من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجا، ومن كل هم فرجا، ورزقه من حيث لا يحتسب حيث قال الله تعالى: ﴿فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا • يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا • وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا﴾ [نوح: 10-12].

والله سبحانه وتعالى أعلم.

وفي النهاية لا ننسي الصلاة والسلام علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وشاركنا بدعوة صادقة لعلها تكون ساعة استجابة

المصدر

https://www.dar-alifta.org/AR/ViewFatwa.aspx?ID=13124&LangID=1&MuftiType=0&%D9%85%D9%86_%D8%A3%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8_%D8%AA%D9%88%D8%B3%D8%B9%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%B2%D9%82

Ahmedahmed46 operanews-external@opera.com