هل تعرف من هي الفنانة الشهيرة التي نجت بأعجوبة من حادث مقتل ذكرى؟ وما هي روايتها المثيرة عن الحادث؟

Lara@Maher

لم يكن أحد يتصور أن تكون نهاية الفنانة الكبيرة " ذكرى " هذه النهاية المأساوية الحزينة التي تصلح أحداثها لأن تكون سيناريو لعمل فني شديد الإثارة والحزن في آن واحد .

فبعد أن حققت الفنانة الكبيرة تونسية الأصل " ذكرى " النجاح والشهرة الواسعة بسبب صوتها القوي المميز وموهبتها الرائعة في الغناء أصبحت واحدة من أشهر مطربات الوطن العربي ، تقدم رجل الأعمال المصري المعروف أيمن السويدي بطلب الزواج منها ، وبالفعل تم الزواج .

ولكن الحياة الزوجية بين رجل الأعمال المصري أيمن السويدي وبين زوجته الفنانة الشهيرة ذكرى لم تكن مستقرة حيث أوضح المقربون من الزوجين أن حياتهم كانت مليئة بالخلافات والمشكلات إلى أن جاء اليوم الذي بلغت فيه المشاكل ذروتها وقرر زوجها أن يهدم المعبد فوق رؤوس الجميع ، وكان ذلك يوم الثامن والعشرين من نوفمبر عام ألفين وثلاثة ، حين قتل أيمن السويدي مدير أعماله وزوجته وأطلق على زوجته الفنانة ذكرى ٢١ رصاصة أردتها قتيلة في الحال ، ثم انتحر بإطلاق الرصاص على نفسه .

وقد لا يعرف الكثيرون أن هناك فنانة شهيرة نجت من هذا الحادث البشع ، وهي الفنانة كوثر رمزي التي كانت على علاقة وطيدة مع الفنانة ذكرى .

حيث أكدت الفنانة الكبيرة كوثر رمزي أنها ذهبت إلى منزل ذكرى قبل الحادث الأليم بيوم واحد للاطمئنان على ذكرى بعد عودتها من إحياء حفل كبير في دولة ليبيا ، وعندها وصل أيمن السويدي وطلب منها أن تتركهما وحدهما وتذهب لغرفة أخرى ، وبالفعل دخلت حجرة الصالون ، وطلب أيمن السويدي من الخادمتين إغلاق الباب بالمفتاح من الخارج على الفنانة الكبيرة كوثر رمزي .

وأكدت الفنانة كوثر رمزي أنها اندهشت من هذا الأمر واستمر النقاش بين أيمن السويدي وذكرى بعنف لمدة ساعتين ثم غادر أيمن السويدي المنزل غاضباً ، وقامت بعدها إحدى الخادمتين بفتح الباب للفنانة كوثر رمزي التي ظلت مع الفنانة ذكرى تحاول تهدئتها ، ثم انصرفت الفنانة الكبيرة كوثر رمزي لتترك ذكرى لتستريح ، ولم تكن تعلم أنها آخر مرة ستراها على قيد الحياة ، حيث عاد أيمن السويدي بعد انصراف كوثر رمزي بوقت قصير ونفذ جريمته البشعة وكان انصراف كوثر رمزي كتب لها عمرا جديدا حيث نجحت بأعجوبة قبل وقت قصير من تنفيذ هذه المذبحة .

https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/2953758/1/%D9%81%D9%8A-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7..-%D9%86%D8%B1%D8%B5%D8%AF-%D9%84%D9%83%D9%85-%D8%B4%D9%87%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D9%86-%D8%AD%D8%B6%D8%B1%D9%88%D8%A7-%D9%84%D8%AD%D8%B8%D8%A9-%D9%85%D9%82%D8%AA%D9%84--%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-

https://gololy.com/2018/01/23/215683/%D9%83%D9%88%D8%AB%D8%B1-%D8%B1%D9%85%D8%B2%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D9%86%D8%AC%D8%AA-%D8%A8%D8%A3%D8%B9%D8%AC%D9%88%D8%A8%D8%A9-%D9%85%D9%86.html

https://m.elwatannews.com/news/details/4850276

Lara@Maher operanews-external@opera.com