قصة..صفعت زوجها أمام أبيها حتي سقطت دموعه ..وبعد ثواني معدودة مات الزوج من الحسرة

tigergroza

العلاقة الزوجية التي تبني علي اساس عدم الاحترام بين الزوجين سوف تفشل في نهاية المطاف ،بينما إذا قامت العلاقة الزوجية علي مبدأ الاحترام المتبادل سوف تنجح بكل تأكيد ،الاحترام في علاقات الحب أو علاقات الزواج هو مؤشر هام وخطير حول استمرار ونجاح العلاقة من عدمها .

لذلك يجب علينا جميعاً أن نتعامل مع بعضنا بمبدأ الحب والاحترام حتي يسود المجتمع الأسري حالة من الاستقرار وحتي لا يؤثر بالسلب علي حياة الأبناء القادمة ،قصة اليوم أبطالها كل من ماجد الزوج الذي يبلغ من العمر 30 عام ،يملك ورشة تصليح سيارات .

ماجد هو شاب ميسور الحال،ورث ورشة تصليح السيارات من والده الذي توفي وترك له الورشة من أجل كسب لقمة العيش ،بينما زوجته هي ميرفت التي تبلغ من العمر 25 عام ،تنتمي إلي أسرة متوسطة الحال ،تمكنت من جعل ماجد أن يحبها إلي حد الجنون .

كان ماجد أمام زوجته ميرفت ضعيف للغاية ،دائما يتنازل عن كرامته من أجل عدم التسبب في غضبها ،لقد كانت والدة ماجد دائماً تحاول أن تلفت انتباه أن الطريقة المعاملة التي يتبعها مع زوجته في النهاية سوف تكون مأساوية ،لم يكن يفعل أي شئ من نصائح والدته .

عندما شعرت ميرفت بضعف شخصية زوجها ماجد أمامها،بدأت تتعامل معه بطريقة الإهانة ،كما يمكن أن نقول أن الحب قد تمكن من السيطرة علي قرارت ماجد ،لم يتمكن حتي أن يرفض لها طلب او يرد لها كلمة ،لكن في أحد الأيام حدثت كارثة لم تكن في الحسبان.

في أحد الأيام ذهب ماجد مع زوجته ميرفت إلي بيت أهلها من أجل تناول وجبة الغذاء ،بعد الغذاء جلس ماجد مع زوجته امام التلفاز لكن صوتها قد بدأ يعلو ،حاول ماجد أن يجعلها تهدي ،لكن للأسف لم تتمكن من السيطرة علي أعصابها ،لقد نشب الخلاف بسبب أن ميرفت أرادت مبلغ من المال من زوجها .

لم يكن ماجد يملك المال في الوقت الحالي ،لذلك قررت أن تتحدث إليه بصوت عالي،صمت ماجد لبضعة من الوقت ثم انفجر فيها صارخا وقال لها أنه استحمل طريقة معاملتها كثيراً ،لقد طفح كيل ماجد ،في لحظة قامت ميرفت بصفع زوجها على وجهه أمام أهلها ،سقطت دموعه ثم حزن ماجد كثيراً فسقط علي الأرض من الحزن جثة هامدة بعد ثواني من الصفعة ،لم يتحمل ماجد أن يهان أمام أهل زوجته بهذه الطريقة .

tigergroza operanews-external@opera.com

Opera News Olist
Home -> Country