"دقيق الإنسولين" ها هو أنسب أنواع الدقيق لمرضى السكري!

ِAL7ADARY

يُعد الحفاظ على نمط حياة صحي واتباع خطة وجبات جيدة، من أفضل الطرق للتعامل مع مرض مزمن، مثل مرض السكري. لذلك، فإن الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري يدركون دائمًا ما يجب عليهم تناوله، وما لا يجب تضمينه في نظامهم الغذائي اليومي. في هذه المقالة، سنكتشف ما إذا كان تضمين دقيق الشوفان في نظام غذائي لمرضى السكري مفيدًا حقًا لصحة مرضى السكري، وهل يمكن لمريض السكري تناول دقيق الشوفان؟

بعض الحقائق عن دقيق الشوفان.

دقيق الشوفان هو عنصر غذائي يحتوي على كمية عالية من العناصر الغذائية، مثل الزنك، والنحاس، والحديد، والمغنيسيوم والمنجنيز، وكذلك الفوسفور. أيضًا، دقيق الشوفان مصدر غني للعديد من الفيتامينات، مثل الثيامين، وحمض البانتوثنيك. دقيق الشوفان ليس منخفضًا في إجمالي عدد السعرات الحرارية فحسب، بل يحتوي أيضًا على كميات عالية من الألياف القابلة للذوبان أيضًا؛ مما يجعله خيارًا صحيًا للإفطار. ومع ذلك، فإن المحتوى العالي من الكربوهيدرات في دقيق الشوفان، غالبًا ما يجعل المرضى يتساءلون عما إذا كان دقيق الشوفان خيارًا غذائيًا صحيًا لمرضى السكري أم لا. سنجد إجابة هذا التساؤل في الفقرات التالية.

مزايا إدراج دقيق الشوفان في نظام غذائي لمرضى السكري

يمكن أن يكون دقيق الشوفان خيارًا صحيًا لوجبة الإفطار لجميع مرضى السكري. فيما يلي بعض الفوائد التي يوفرها تناول دقيق الشوفان لمريض السكري:

1- دقيق الشوفان منخفض السعرات الحرارية؛ لذلك يعتبر خيارًا رائعًا للطعام، إذا كنت تحاول التخلص من كل تلك السعرات الحرارية الزائدة. وكما نعلم، فإن فقدان الوزن يساهم بشكلٍ كبير في الإدارة الذاتية لمرض السكري.

2- يساعد دقيق الشوفان على استقرار مستويات الجلوكوز في الدم إلى حدٍ كبير؛ بسبب احتوائه على مركبات "البيتا جلوكان" مجموعة متنوعة من الألياف القابلة للذوبان، تُضفي على دقيق الشوفان ميزة استقرار مستويات الجلوكوز في الدم.

3- تميل الألياف القابلة للذوبان إلى امتصاص الماء الموجود في الأمعاء وتشكيل عجينة بدلاً من ذلك. تؤدي هذه العملية برمّتها إلى انخفاض معدل امتصاص الجسم للكربوهيدرات؛ وبالتالي منع ارتفاع مستويات السكر في الدم في الجسم.

4- تناول دقيق الشوفان كجزء من خطة الوجبات الشاملة لمرض السكري، يمكن أن يقطع شوطًا طويلاً في المساعدة على تحسين حساسية الجسم تجاه هرمون الأنسولين. ولعل مقاومة الأنسولين هي السبب الرئيسي للعديد من المضاعفات التي يواجهها مرضى السكري؛ وبالتالي فإن تحسين حساسية الأنسولين ستساعد بكل تأكيد على التعامل مع مرض السكري بطريقة فعّالة.

5- يعتبر هذا الإفطار صحيًا؛ لأنه يميل إلى خفض كمية الكوليسترول السيئ في الجسم. يقوم بذلك عن طريق إبطاء امتصاص الكوليسترول في الجسم. ثانيًا، يقلل من تراكم الدهون؛ لأن مركبات "البيتا جلوكان" الموجودة فيه تمنع الجسم من إعادة امتصاص الكوليسترول؛ مما يؤدي إلى خروجها من الجسم على هيئة براز. ونتيجةً لذلك، فإنه يؤدي إلى انخفاض في أمراض القلب والأوعية الدموية المختلفة، التي تكون شائعة جدًا لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

6- يعتبر تدهور صحة القناة الهضمية من المشاكل الشائعة، عندما تكون شخصًا يعاني من مرض السكري، وخاصةً النوع الأول. وعندما تأكل دقيق الشوفان بانتظام كجزء من نظامك الغذائي لمرضى السكري؛ يتم إنتاج البكتيريا الجيدة المسؤولة عن صحة الأمعاء الجيدة.

7- يمكّنك الشوفان أيضًا من الشعور بالنشاط لفترة أطول؛ بسبب المحتوى العالي من الألياف.

أشياء يجب تذكرها عند تضمين دقيق الشوفان في نظامك الغذائي، إذا كنت مصاب بمرض السكري.

اتبع الإرشادات السهلة المذكورة أدناه، إذا كنت ترغب في الاستمتاع بدقيق الشوفان كجزء من نظامك الغذائي المعتاد، على الرغم من كونك مريضًا بالسكري:

1- تجنب استخدام دقيق الشوفان الفوري، والسبب وراء ذلك هو أن الصنف الفوري هو النوع الذي يحتوي على الكثير من الملح والسكر وهو أمرٌ غير صحي للغاية لمرض السكري.

2- يمكنك إضافة المكسرات، مثل البندق واللوز وغيرهم من المكسرات؛ لإضفاء نكهة مميزة على دقيق الشوفان.

3- استخدم الفاكهة المجففة بكمية محدودة؛ لأن الفواكه المجففة تحتوي على الكثير من الكربوهيدرات، التي يمكن أن ترفع مستويات الجلوكوز في الدم.

4- إذا قمت بإضافة الكثير من العسل، أو أي شراب آخر مع دقيق الشوفان، فإن الفوائد الصحية له سوف تتعرض للخطر إلى حدٍ كبير.

5- أثناء اختيار الشوفان، اختر الشوفان الأيرلندي أو الصلب؛ لأنه يحتوي على كمية أكبر من الألياف القابلة للذوبان التي تساعد مرضى السكري.

6- يمكنك إضافة التوت إلى دقيق الشوفان إذا كنت تريد القليل من الطعم الحلو؛ حيث يقدم التوت فوائد صحية كبيرة لمرضى السكري.

7- يمكنك أيضًا إضافة القرفة؛ لإضافة النكهة الإضافية، مع جعل الطبق أكثر صحة في نفس الوقت.

8- حاول طهي دقيق الشوفان في حليب قليل الدسم. لا تستخدم الحليب كامل الدسم لأن ذلك سيقاوم الفوائد الصحية لدقيق الشوفان.

وبالتالي، يمكن أن يكون دقيق الشوفان خيارًا رائعًا لمن يعانون من مرض السكري. ومع ذلك، يجب أن تكون حذرًا من الإرشادات المذكورة أعلاه؛ حتى تتمكن من تحقيق أقصى استفادة ممكنة.

المصدر

ِAL7ADARY operanews-external@opera.com