هل ارتدى كريستيانو رونالدو تيشيرت الزمالك حبا فيه؟.. جدل بين الزمالكاوية.. وهذا هو أصل الصورة

7amzawy

جماهير الزمالك تتولد من قلوبها السخرية خاصة في ظل النتائج المتقلبة التي يعاني منها فريق كرة القدم في الزمالك، وتحديدا بعد الهزيمة المفاجئة أمام الأهلي بهدفين مقابل هدف رغم الغيابات التي تضرب المارد الأحمر، واكتمال صفوق الأبيض بشكل شبه كامل، ويحاول الزمالكاوية تناسي ما يعكر صفوهم عبر إطلاق الجدل والسخرية بشأن كل جديد يقع تحت ناظريهم.



جدل تيشيرت كرستيانو

الجدل الجديد كان الحديث عن ارتداء كرستيانو رونالدو، النجم العالمي الكبير، نجم يوفينتوس الإيطالي، لقميص نادي الزمالك في العام 2012، وهو ما صدق عليه بعض الجمهور، على اعتبار أن النجم العالمي ارتدى التيشيرت حبا منه للزمالك الذي كان متألقا في هذه الحقبة من التاريخ.

وبالفعل بدا رونالدو، مرتديا قميص أبيض اللون «بخطين حمر»، أثناء مشاركته في إحدى المباريات، وهكذا ظهر بالفعل، خلال تسديده لإحدى الكرات، ليبدو من الوهلة الأولى أن الصورة للدون بـ«تي شيرت» نادي الزمالك.



سخرية وتساؤلات

وبحسب تقرير الوطن، فإنه سرعان ما أثارت صورة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي يوفنتوس الإيطالي حاليا، حيرة الجماهير المصرية، ما بين السخرية والتساؤلات حول حقيقتها، خاصة من قبل جماهير نادي الزمالك.

وبحسب ما استعرض التقرير من تفاعل الجاهير، فقد تداول كريستيانو رونالدو الصورة عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، يوم 9 سبتمبر عام 2012، ويظهر خلالها وهو يقوم بالتسديد مرتديا التي شيرت الأبيض ذو «الخطين الحمر»، حيث تساءل حساب يدعى «محمد جبريل»: «كنت بتلعب في الزمالك ولا أيه يا نجم»، بينما علق «حماده حسن»: «ابن النادي».



أصله زمالكاوي!

لم تتوقف تعليقات الزمالكاوية، بحسب ما رصد تقرير الوطن، حيث كتب آخر، قائلا: «ياسطى تعالى هنمشى أحداد ونجيبك وأهو أسطورة تعوض أسطورة»، وعلق حساب يحمل اسم «محمود محمد»: «عشان تعرفوا أن كريستيانو أصله زملكاوي».

أصل الصورة يمثل مفاجأة، فبالعودة إلى تاريخ الصورة المتداولة، يتضح أنها حقيقية وتعود لعام 2012، ولكنها ليس لها علاقة بتيشيرت نادي الزمالك، بل هي صورة للاعب أثناء خوضه إحدى مباريات منتخب بلاده البرتغالي في تصفيات كأس العالم، ولكن زاوية التصوير لا تظهرها بشكل كامل.



المباراة

وبحسب التقرير تعود أحداث المباراة إلى يوم 7 سبتمبر لعام 2012، والتي جمعت بين منتخب البرتغال مع مضيفه لوكسمبورج، ضمن منافسات الجولة الأولى من تصفيات كأس العالم.

وتقدم أصحاب الأرض في النتيجة بهدف مبكر، قبل أن يدرك «رونالدو» هدف التعادل لمنتخب بلاده، قبل أن يخطف هيلدر بوستيجا هدف الفوز، لينتهي اللقاء بنتيجة 2-1، حيث تداول النجم البرتغالي الصورة بعد يومين من المباراة احتفالا بالانتصار.


شارك بتعليقك وادعم فريقك


مصدر التقرير

https://alwan.elwatannews.com/news/details/5449615/%D8%AD%D9%8A%D8%B1%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D9%87%D9%88%D8%B1-%D8%B5%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D9%84%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88-%D9%85%D9%86-9-%D8%B3%D9%86%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D9%87%D9%84-%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D8%AF%D9%89-%D8%AA%D9%8A-%D8%B4%D9%8A%D8%B1%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83

7amzawy operanews-external@opera.com