أميركا تتحرك أخيرًا لوضع حد لجرائم آبي أحمد في تيجراي

ATEF.ZIDAN

أخيرا تحركت الولايات المتحدة الأمريكية ، لوضع حد للفظائع التي يرتكبها ، أبي أحمد رئيس الوزراء الأثيوبي ، وحامل جائزة نوبل للسلام ، ضد اهالي إقليم تيجراي ، شمال البلاد .

فقد أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الأحد، وفقا لموقع صدى البلد ، بيانا عاجلا بشأن الفظائع التي تقع في منطقة تيجراي التي تقوم بها حكومة رئيس الوزراء آبي أحمد والجيش الإثيوبي.

وقوع فظائع 

واكد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بليكن ، قلق الولايات المتحدة البالغ إزاء التقارير التي تفيد بوقوع فظائع في منطقة تيجراي الإثيوبية، من أعمال القتل والتهجير والاغتصاب ، وغيرها من انتهاكات حقوق الإنسان، ودعا المجتمع الدولي للعمل معا لمنع المزيد من الفظائع .

تحقيق دولي 

وطالب بيان الخارجية الأمريكية بإجراء تحقيق دولي كامل ومستقل في جميع التقارير المتعلقة بانتهاكات حقوق الإنسان والتجاوزات والفظائع. و محاسبة المسؤولين عنها.

انسحاب فوري

وشدد البيان على الانسحاب الفوري للقوات الإريترية وقوات أمهرة الإثيوبية والسماح بإيصال المساعدات الإنسانية عوائق إلى تيجراي .

اعتراف المجرم 

لقد اعترفت إثيوبيا رسميا بوقوع انتهاكات لحقوق الإنسان في تيجراي ، واكدت وزيرة المرأة الإثيوبية فيلسان عبد الله ، في وقت سابق ، أن الاغتصاب حدث قطعا ودون شك.

كما كشفت تقارير منظمات حقوقية ، عن شهود عيان ومسعفين وموظفي إغاثة ، وقوع اعتداءات جنسية واسعة النطاق منذ بدء القتال في نوفمبر تشرين الثاني الماضي 

. بل اعترفت لجنة حقوق الإنسان الإثيوبية التي عينتها الدولة ، إنه تم الإبلاغ عن 108 جرائم اغتصاب في تيغراي في الشهرين الماضيين وقع ما يقرب من نصفها في مقلي عاصمة الإقليم.

ورغم ذلك لم تتعدى مواقف القوى الفاعلة في العالم ، والمنظمات الدولية ، حد الإدانة ومناقشة حكومة أبي أحمد رئيس الوزراء الأثيوبي ، بوقف تلك الفظائع ، ضد اهالي إقليم تيجراي ! 

الأمر يستوجب في رأيي ، تحركا من مجلس الأمن الدولي ، لإصدار قرار واضح بإدانة ابي احمد وقواته ، وكافة أعمال الانتهاكات العرقية في تيجراي ، مع الزامه ببدء حوار تحت إشراف دولي ، مع قادة جبهة تحرير شعب تيجراي ، للتوصل إلى اتفاق ، يضمن عودة الاستقرار إلى الإقليم ، مع محاكمة مرتكبي أعمال العنف والقتل والاغتصاب والنهب وانتهاكات حقوق الإنسان في تيجراي 


المصدر : موقع صدى البلد

https://www.elbalad.news/4718167

ATEF.ZIDAN operanews-external@opera.com