قصة.. ذهبت مع زوجها للقهوة فاكتشفت الصدمة التي جعلتها تطلب الطلاق فورًا

A7mddesouky

الصراحة دائمًا هي الأفضل على الاطلاق، حتى إذا واجهنا بعض المشاكل في حياتنا، ولكننا في النهاية سنكتسب احترام الناس سواء الأقربون إلينا أو من تربطنا بهم علاقة سطحية، وتدور أحداث القصة عن الزوج الذي كذب على زوجته ولكن ردة فعلها كانت قوية ولم تكمل معه حياتها.

كان هناك شاب غير مُلتزم، فدائمًا ما كان يخرج ويسهر ويشرب الشيشة والسجائر وفي بعض الأوقات المخدرات، وكان ذلك بسبب دلع والده له خصوصًا بعد وفاة والدته فكان يحاول تعويضه بشتى الطرق، ويأتي له بما يشاء.

عاش الشاب على هذا الحال حتى جاء اليوم وقابل الفتاة التي غيرت حياته تمامًا، مُنذ أن رآها وهو لا يفكر في أحد غيرها، عندها قرر الشاب أن يتحدث مع والده من أجل خطبتها، وبالفعل وافق الأب وذهب معه، ولكن الفتاة وضعت بعض الشروط من أجل الموافقة على الزواج، وكانت أهمها الالتزام وعدم التدخين مُطلقًا، ووعدها الشاب أمام كل الحاضرين بالفعل بعدم الشرب مُجددًا مرة أخرى.

وافق الشاب من شدة حبه لها وتم الزواج بعد خطوبة دامت ستة أشهر، وكانت حياتهم سعيدة للغاية، ووقعت الفتاة في حب زوجها وكانت بينهم صداقة قوية، حتى جاءت في أحد الأيام وسألته الزوجة عن سبب ذهابه للقهوة، فهو مكان ليس له معنى للذهاب إليه.



لم يستطيع الزوج أن يشرح لها، ولكنه قال لها سوف نذهب سويًا في الصباح للجلوس هناك لتعرفين بنفسك، وكان في عقل الزوج أن الذهاب صباحًا لعدة أسباب منها عدم وجود أشخاص بكثرة، بجانب أن الأشخاص الذين يعملون في الصباح لا يعرفونه، وذلك لأنه يذهب دائمًا للقهوة في الليل.

وبالفعل ذهبوا سويًا ولكن كانت الصدمة الكبرى للزوج وزوجته، حيث عند جلوسهم قام العامل في القهوة بتنزيل شيشة للزوج مما جعل زوجته تحزن كثيرًا وتتفاجأ، ولكن العامل لم يكتفي بذلك بل ظل يتحدث مع الزوج عن آخر سهراته هنا و انواع المعسل الجديد الذي أتوا به من أجله لأنه أحد أهم الزبائن للقهوة.

وكان ذلك من حظ الزوج السئ، حيث ظل هذا العامل يعمل لأن بديله مريض ولم يستطع القدوم للعمل، قامت الزوجة مُسرعة لبيت أبيها وأبلغته أنها تريد الطلاق فورًا من زوجها لأنه قام بالكذب عليها وغشها طوال تلك المدة، حتى كانت صحته تسوء وتسأله عن السبب كان يقول لها بسبب ضغط العمل

A7mddesouky operanews-external@opera.com