صحابي جليل عمل بنصيحة النبي ﷺ فكانت الملائكة تصافحه حتى اكتوت يديه فانقطعوا عنه.. تعرف عليه

Mohamed@Rabie29

إنه أحد الصحابة العظماء والذي أكرمه الله بهذه المنزلة الكريمة لصدق ايمانه واخلاصه لله عز وجل ورسوله إنه الصحابي الجليل عمران بن حصين رضي الله عنه وأرضاه هذا الصحابي الذى لا يعرف عنه الكثير من المسلمين

أسلم الصحابي الجليل عمران بن حصين رضى الله عنه فى عام خيبر فقد قام بمبايعة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وصافحه بيديه ومنذ ذلك اليوم قام بأخذ عهدًا على نفسه ألا يستخدم يده إلا فى قيامه بعمل الخير وكان زاهدا و صادقا في إيمانه ويخشى الله في كل شئ


وفى أحد الايام سأل الصحابة رضوان الله عليهن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فقالوا “يا رسول الله، مالنا إذا كنا عندك رقت قلوبنا، وزهدنا دنيانا، وكأننا نرى الآخرة رأي العين.. حتى إذا خرجنا من عندك، ولقينا أهلنا، وأولادنا، ودنيانا، أنكرنا أنفسنا.؟”

فرد عليهم الصادق الأمين سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم: “والذي نفسي بيده، لو تدومون على حالكم عندي، لصافحتكم الملائكة عيانا، ولكن ساعة.. وساعة” وبالفعل قد عمل سيدنا عمران بن حصين رضوان الله عليه بهذه النصيحة النبوية ومنذ ذلك اليوم رفض ان يشغله عن الله وعبادته اى شئ حتى أكرمه الله بهذه المنزلة


فكانت الملائكة تصافحه وتسلم عليه وذلك لا يحدث بالتأكيد مع اى انسان الا اذا كان قد بلغ درجة عالية عند الله عز وجل ومن كثرة سلام الملائكة عليه قد اكتوت يديه فانقطعوا عنه وعادوا لمصافحته مرة أخرى قبيل وفاته فكانوا يسلمون عليه رضى الله عنه

وعن تأكيد وتسليم الملائكة على عمران بن حصين أخرجه الإمام مسلم في صحيحه بسنده عن حميد بن هلال عن مطرف قال : قال لي عمران بن حصين أحدثك حديثا عسى الله أن ينفعك به إنّ رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم جمع بين حجة وعمرة ثم لم ينه عنه حتى مات ولم ينزل فيه قرآن يحرمه وقد كان يسلم علي حتى اكتويت يعني تعالج بالكي فتركت ثم تركت الكي فعاد


وتكلم الكثير من العلماء والفقهاء عن تسليم الملائكة على عمران بن الحصين وقبل موته أوصى أهله فقال لهم “إذا مت فشدوا على سريري بعمامتي فإذا رجعتم فانحروا وأطعموا” وتوفي رضوان الله عليه في سنة اثنتين وخمسين من الهجرة


المصادر:-

https://www.masrawy.com/islameyat/shakhsiat_hawl_rasul/details/2016/8/21/918434/%D9%85%D9%86-%D9%87%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D8%A8%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A-%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%A6%D9%83%D8%A9-%D8%AA%D8%B3%D9%84%D9%85-%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%87-%D8%AD%D8%AA%D9%89-%D8%A7%D9%83%D8%AA%D9%88%D9%89-

Mohamed@Rabie29 operanews-external@opera.com