عادة يفعلها الكثيرين في الطعام تجعل منه "قنبلة موقوتة" تفتك بصحتك.. تعرف عليها

Mohamadelmalah

تمارس العديد من الأمهات بعض العادات السلبية والتي لا تعلم مدى تأثيرها على حياتها وحياة كامل أسرتها، ومن هذه العادات تغليف الأطعمة في أوراق الصحف والمجلات، توفيرا للمال، وعدم درايتهم بخطورة الأحبار المستخدمة في طباعة تلك الأوراق، والتي قد تلحق بالإنسان العديد من الأمراض، وفي هذا التقرير سوف نرصد لكم أبرز الأمراض التي تسببها تلك العادة الخاطئة.


الأمراض الناجمة عن استخدام ورق الجرائد في وضع الأطعمة عليه

ترجع خطورة ورق الجرائد على صحة الإنسان بسبب اشتمالها على مادة غير مرئية خطيرة جدا على صحة الإنسان وهي مادة الدايكسين، وهي مادة سريعة التبخر، وعندما يتم وضع أي نوع من الطعام عليها فإنها تتبخر وتلتصق بهذا الطعام الذي يتم تناوله بعد ذلك دون الشعور بالخطر الذي تشكله المادة، والتي تحدث العديد من الأمراض، منها:

- تأثيرها على الرئة والمثانة حيث تشتمل الأحبار المستخدمة في طباعة الصحف والمجلات على مواد كيميائية خطيرة جدا، ولها تأثير سلبي على المثانة وقد تسبب سرطان الرئة، وذلك في حال استخدام تلك الأوراق بشكل مستمر.

- اختلال الهرمونات ووجود صعوبة في الهضم.

- تأثيرها على نمو الطفل، إذ تعد الأحبار المستخدمة في طباعة الصحف ليست آمنة للاستهلاك، حيث تحتوي على معادن ثقيلة في مقدمتها معدن الرصاص وغيره من المعادن، ويعمل هذا المعدن على خفض مستوى ذكاء الطفل، ويقلل من معدل نموه.

- تدمير الجهاز العصبي وتسبب دمور في الكبد والكلى حيث تستخدم الصحف والمجلات مادة لتثبيت الأحبار، وهذه المادة تشتمل على كمية كبيرة من معدن الرصاص، وتأثيره تراكمي وبمرور الوقت يحدث دمور في الأعصاب ويسبب الفشل الكلوي.

- يضعف من الجهاز المناعي ويزيد من معدل تشوه الأجنة، يعد الأطفال وصغار السن والمسنين هم الأكثر عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض، نظرا لضعف جهازهم المناعي، واستخدامهم لهذا النوع من الأوراق يضعف أكثر وأكثر من مناعتهم حتى يقضي عليها، كما أن هذه العادة الخاطئة أحد أسباب تشوه الأجنة.

ولتجنب تلك الأمراض لابد من إيجاد بدائل لتلك الأوراق، فالأوراق ذات المساحات البيضاء الخالية من العبارات المكتوبة، والمناديل الورقية هي أفضل البدائل والأكثر أمانا على صحة الإنسان.

مصادر التقرير

https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/3202312/1/%D9%82%D9%86%D8%A8%D9%84%D8%A9-%D9%85%D9%88%D9%82%D9%88%D8%AA%D8%A9..-%D8%A3%D8%B6%D8%B1%D8%A7%D8%B1-%D9%88%D8%B6%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B9%D8%A7%D9%85-%D9%81%D9%8A-%D9%88%D8%B1%D9%82-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D8%AF


https://www.almasryalyoum.com/news/details/1057165

Mohamadelmalah operanews-external@opera.com