أول رئيسة دولة محجبة ومسلمة في إفريقيا.. من هي سامية صلوحي؟

محمدوازن

شهد اليوم الجمعة خطوة هي الأولى من نوعها في تاريخ القارة الإفريقية، حيث أدت سامية صلوحي اليمين الدستورية لتكون أول رئيسة دولة مسلمة ومحجبة في تاريخ القارة الافريقية، حيث تولت سامية صلوحي رئاسة تنزانيا بعد وفاة رئيسها جون بومبي ماغوفولي بعد أزمات ومشاكل في القلب بحسب ما أعلنته صلوحي في اعلان نبأ وفاته.

صلوحي تترأس البلاد

والان تولت صلوحي رئاسة البلاد بعد رحيل جون بومبي ماغوفولي، لتصبح أول امراة تشغل هذا المنصب في تاريخ القارة الافريقية كمرأة مسلمة ومحجبة في نفس الوقت، وجاءت رئاسة صلوحي لتنزانيا بعد مرورة 5 أشهر فقط من ولاية ماغوفولي الثانية، وأعلنت صلوحي وفاته في بيان قالت فيه "ببالغ الأسى أبلغكم بأننا فقدنا اليوم 17 مارس قائدنا الشجاع، رئيس تنزانيا جون بومبي ماغوفولي".

ورحل ماغوفولي بعدما اختفى عن الأنظار لمدة اسبوعين، ما اثار الشكوك حول الحالة الصحية للرئيس التنزاني، قبل أن تعلن سامية صلوحي رحيله ووفاته بعد مشاكل قلبية، رحل على اثرها في مستشفى دار السلام ، وكان يعاني من هذه المشاكل القلبية منذ سنوات.

حتى لا يحدث فراغ في المنصب

وحتى لا يحدث فراغ في منصب الرئيس، وجه زعيم المعارضة التنزانية زيتو كابوي الدعوة لسامية صلوحي من أجل اداء اليمين الدستورية، في اسرع وقت، وقال حول هذا الأمر إنه لا بد من أن تؤدي صلوحي اليمين الدستورية على الفور حتى لا يحدث فراغ سياسي في منصب رئيس الجمهورية.

ويحق لسامية صلوحي تولي رئاسة تنزانيا في المدة المتبقية من ولاية ماغوفولي الحالية، وهي 5 سنوات، لكن بشكل عام من هي سامية صلوحي المرأة المسلمة المحجبة التي تولت رئاسة تنزانيا في سابقة هي الأولى من نوعها في قارة إفريقيا.

من هي سامية صلوحي؟

تبلغ سامية صلوحي من العمر 61 عامًا، وولدت في واحدة من أشهر المدن التنزانية وهي زنجبار، التي تتمتع بأغلبية مسلمة، وحكم شبه ذاتي، وهي من مواليد 1960، ودرست في بلادها الادارة ثم تخرجت من جامعة مانشستر الانجليزية، وتم انتخابها في عام 2000 في مجلس نواب زنجبار، بعدها انتخبت لعضوية الجمعية الوطنية فوز في عام 2010، ثم انضمت لمجلس الوزراء عام 200.

وفيما يتعلق بمنصب نائب الرئيس فقد تم اختيارها لهذا المنصب في 2015، ثم تم انتخابها من جديد لنفس المنصب العام الماضي، وكانت تمثل بلادها في كافة اجتماعات الامم المتحدة وغيرها من المحافل الدولية.

المصدر

مصراوي

محمدوازن operanews-external@opera.com