«انتبه»هذه الشروط يجب توافرها لإضافة الزوجة على بطاقة التموين..وهذه الفئات يمكنها إصدار بطاقات جديدة

محمودأبوالسعود

تخرج علينا الحكومة المصرية بين الحين والآخر بقرارات جديدة تمس ملايين المواطنين ، خاصةً الأسر الفقيرة والفئات الأكثر إحتياجًا ، وتحاول الدولة جاهدة الوقوف باستمرار بجانب هذه الفئات من أجل التخفيف عن كاهلم الأعباء المعيشية الصعبة ، وشهدت الأسابيع الماضية عدة قرارات هامة أعلنت عنها الحكومة ، كانت معظمها فى صالح المواطن البسيط ، أبرزها كان رفع الحد الأدنى للأجور إلى 2400 جنيه ، والزيادة المقررة لأصحاب المعاشات والتى سوف يتم تطبيقها بداية من يوليو القادم .


وتُعد منظومة التموين من أهم الخدمات التى تقدمها الدولة للمواطن البسيط والفئات الأكثر إحتياجاً ، وذلك من خلال صرف المقررات التموينية "سلع مدعمة" للأفراد المستحقين مع بداية كل شهر ، على أن يكون نصيب المواطن المستحق 50 جنيه ، يتم استبدالها بسلع من خلال المنافذ التابعة لوزارة التموين ، ومؤخراً استحدثت الحكومة متمثلة فى وزارة التموين والتجارة الداخلية منظومة التموين وأدخلت عليها بعض الإجراءات الجديدة لضمان وصول الدعم لمستحقيه .


وأتاحت وزراة التموين والتجارة الداخلية بعض الخدمات الجديدة على البطاقات التموينية ، لتشمل مظلة منظومة الدعم التى تقدمها الدولة فئات أخرى ، ومن بين هذه الخدمات إضافة المواليد للفئات الأولى بالرعاية ، وإضافة الزوجة المحرومة إلى بطاقة تموين الزوج ، وبالإضافة إلى إصدار بطاقات تموينية جديدة لغير المقيد على قواعد بيانات البطاقات .


حددت الوزارة بعض الشروط الواجب توافرها حتى يستطيع المواطن الإستفادة من هذه الخدمات وتشمله منظومة الدعم الجديدة ، بالنسبة لإضافة الزوجة المحرومة لا يجوز إضافتها على بطاقة تضم أكثر من أربعة أفراد ، لابد أن تكون البطاقة سارية المفعول ، لابد أن يكون الطلب المقدم لزوجة رب الأسرة من صاحب البطاقة التموينية ، كما أنه لا يجوز إضافة أكثر من زوجة واحدة للبطاقة التموينية.

وبالنسبة لمقدم الطلب لإصدار بطاقة تموينية جديدة أو إضافة المواليد ، لابد أن تتوافر فيه الشروط التى أعلنتها الوزارة مسبقاً للفئات الأولى بالرعاية ، وهم كالآتى:" العمالة الموسمية المؤقتة، والعاملون بالزراعة والباعة الجائلين وعمال التراحيل والسائقون والمهنيون والحرفيون من ذوي الأعمال الحرة أصحاب الدخول الضئيلة، والعاطلون ومن في حكمهم والحاصلين على مؤهلات دراسية وما زالوا بدون عمل ".


المصدر هنا و هنا

محمودأبوالسعود operanews-external@opera.com

Opera News Olist