هل تعرف لماذا نصلي ونسلم على سيدنا إبراهيم في الصلاة دون سائر الأنبياء ؟

Lara@Maher

الصلاة ركن أساسي من أركان الإسلام الخمسة التي يبنى عليها ، حيث يقول نبي الرحمة صلوات الله وسلامه عليه : " بُنِيَ الإِسْلَامُ عَلَى خَمْسٍ: شَهَادَةِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَأَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللَّهِ، وَإِقَامِ الصَّلَاةِ، وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ، وَالحَجِّ، وَصَوْمِ رَمَضَان " .

والصلاة صلة عظيمة تربط بين العبد وربه ، وتجعل المخلوق في معية الخالق سبحانه وتعالى ، وبها يبتعد الإنسان عن المعاصي والآثام مصداقا لقول المولى عز وجل في محكم التنزيل : " ٱتْلُ مَآ أُوحِىَ إِلَيْكَ مِنَ ٱلْكِتَٰبِ وَأَقِمِ ٱلصَّلَوٰةَ ۖ إِنَّ ٱلصَّلَوٰةَ تَنْهَىٰ عَنِ ٱلْفَحْشَآءِ وَٱلْمُنكَرِ ۗ وَلَذِكْرُ ٱللَّهِ أَكْبَرُ ۗ وَٱللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ " .

وفي السطور التالية نلقي الضوء على سؤال قد يشغل بال الكثيرين منا وهو : لماذا نصلي ونسلم على سيدنا إبراهيم عليه السلام في الصلاة تحديدا دون سائر الأنبياء ؟

لقد اختص رب العزة سبحانه وتعالى سيدنا إبراهيم عليه السلام بفضل عظيم هو أن ينتسب كل الأنبياء لنسل سيدنا إبراهيم عليه السلام .

وفي ذلك يقول الرحمن الرحيم جل وعلا في محكم التنزيل في سورة النحل : {ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ } .

وفي موضع آخر من القرآن الكريم يقول الحق تبارك وتعالى في كتابه العزيز في سورة البقرة : {َإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَاماً قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ } صدق الله العظيم

وقد أوضحت دار الإفتاء المصرية الإجابة عن سبب الصلاة والسلام على سيدنا إبراهيم عليه السلام في الصلاة دون سائر الأنبياء حيث أكدت وأن نبي الرحمة سيدنا محمد صلوات ربي وسلامه عليه في ليلة الإسراء والمعراج شاهد جميع الأنبياء والمرسلين وأنه قد سلم على كل نبي من الأنبياء ولكن لم يسلم أحد منهم على أمته غير سيدنا وإبراهيم عليه السلام ولذلك أمرنا أن نصلي عليه في آخر كل صلاة إلى يوم القيامة مجازاةً على إحسانه لنا.

وفي الختام ندعو الله سبحانه وتعالى أن يتقبل منا ومنكم الصلاة والصيام والقيام وسائر الأعمال الصالحة وصل اللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .

https://www.elbalad.news/4015804

Lara@Maher operanews-external@opera.com